منوعات

بعد الإعدام والمؤبد والمشدد.. ماذا قال الطب الشرعى عن حبيبة خطيبة طالب الرحاب؟


قضت  الدائرة 11 جنوب، بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، اليوم الخميس، بمعاقبة المتهمين بقتل “طالب الرحاب”، بالإعدام شنقاً للمتهم الأول بقتل طالب الرحاب، والسجن المؤبد لحبيبة خطيبة طالب الرحاب، والسجن المشدد من 5 إلى 10 سنوات لباقي المتهمين.


يعيد اليوم السابع أقوال المتهمين طبقا لتحقيقات النيابة العامة، في القضية رقم 9820 لسنة 2018 جنايات الشروق والمقيدة برقم 575 لسنة 2018 كلى القاهرة الجديدة برئاسة المستشار أحمد حنفى، المحامى العام الأول للنيابات، والمعروفة إعلاميًا بـ”طالب الرحاب”.


وثبت تقرير الطب الشرعى، الخاص بالمتهمة “حبيبة أشرف” والمسلم إلى النيابة، خلو ظاهر عموم جسم المتهمة من أى آثار أو مظاهر إصابة تشير إلى حدوث عنف جنائى أو تماسك أو تجاذب.


وأشار تقرير الطب الشرعى، أنه بفحص المتهمة موضعيًا تبين أن المتهمة “بكر” لم تحدث لها واقعة جنسية


صدر الحكم برئاسة المستشار عاطف رزق كامل، وعضوية المستشارين محمد فرج السعدني، ومعتصم أحمد برديس وحسام الدين فتحى، وأمانة سر سعيد عبد الستار ومجدي شكري.


كان النائب العام، أحال المتهمين “أشرف.ح” 55 سنة صاحب مكتب مقاولات، وابنته “حبيبة” 20 سنة طالبة، و”محمد.ى” 20 سنة “سائق” و”باسم.م “رئيس مجلس إدارة شركة للاستيراد والتصدير، و”سيد.ر” وشهرته ” سيكا” 40 سنة سائق، ومجدى.ع 40 سنة “سفرجى”، و”وليد.ح” 32 سنة “سائق”، وشقيقه “أحمد” 21 سنة عامل، إلى محكمة الجنايات.


وجاء فى أمر الإحالة أن المتهمين اشتركوا يوم 19 أغسطس 2018 بدائرة قسم الشروق، قتلوا بسام أسامة محمد، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، حيث كشفت التحريات أن المتهمين الأول والثانية والثالث، عقدوا العزم على قتله وأعدوا لذلك شقة سكنية استأجرها الأول وحفر بها حفرة كبيرة لدفن المجنى عليه، بها وأعد صندوق خشبى وحبال وشريط لاصق بينما، قام باقى المتهمين بمساعدتهم والاشتراك معهم فى الجريمة.


وكشفت التحقيقات، أن خلاف نشب بين المتهم الأول والمجنى عليه، بعدما اكتشف تورط المتهم فى تزوير بطاقة تحقيق شخصيته للهروب من تنفيذ حكم قضائى بالسجن، ومن هنا عزم المتهم وباقى المتهمين على قتله واستأجروا إحدى الشقق السكنية بمدينة الرحاب، واستدرجوا المجنى عليه إليها عن طريق المتهمة الثانية “خطيبته”، واشتركوا جميعًا فى قتله واخفوا جثته بدفنها فى حفرة، أعدها المتهم الأول بالشقة ثم سرقوا ما بحوزته من متعلقات.


وباستجوابه اعترف المتهم الأول تفصيلاً بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع باقى المتهمين، وقام بتمثيل الجريمة أمام النيابة العامة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى