لايف ستايل

طريقك للاستمتاع بالسلام النفسي خلال رمضان في 6 خطوات.


الشعور بالطمأنينة والرضا الداخلي لا يأتي مصادفة بل يأتي عندما ينوي الإنسان تقبل تحديات الحياة الصعبة وبالتالي الاستعداد لمواجهتها، وشهر رمضان الكريم فرصة للتغيير من الذات واكتساب المرونة النفسية والرضا الداخلي وأيضًا  شهر رمضان فرصة يمنحها الله عز وجل لعباده، وذلك لأنه بمثابة دورة إيمانية وروحانية تعمل على تقويم سلوك الإنسان ليتغير للأفضل، لذا يتناول اليوم السابع خلال هذا التقرير مع  ريهام عبد الرحمن خبيرة العلاقات الإنسانية والأسرية والباحثة في الصحة النفسية أفضل  الطرق التي  تساعدك  في الحصول على السلام النفسي خلال شهر رمضان. 


طمأنينة القلب بالذكر:


 قالت خبيرالعلاقات الإنسانية والأسرية إن شهر رمضان الفضيل هو شهر الإيجابية والتغيير للأفضل من خلال الذكر وقراءة القرآن والصلاة في أوقاتها، فهذه العبادات تنقي النفس من شوائب الدنيا وتعلق الإنسان بربه وتجعله يبتغي الآخرة.


التواصل مع الآخرين:


وذلك من خلال بناء علاقات إيجابية مع الأقارب والأصدقاء والتطوع من أجل خدمة الآخرين  فالتواصل يجعل الإنسان يشعر بالاندماج والإيجابية وبالتالي الشعور بالسعادة والإقبال على الحياة.


 تحفيز الذات:


من حسن إدارة الإنسان لذاته هو تحفيزها باستمرار وذلك من خلال القيام بعمل جدول للأعمال الصالحة مثل إطعام صائم  أو توزيع العصائر والوجبات زيارة أحد المستشفيات أو التبرع بالمال والوقت،  فوجود أهداف يضعها الإنسان لنفسه لفعل الخيرات خلال شهر رمضان تجعل لديه الدافع لإنجازها والإقبال عليها.


ثقافة الاعتذار:


تعلم ثقافة الاعتذار للآخر فالتسامح والعفو عن الآخرين ينقى نفسية الإنسان من الضغينة والحقد والرغبة في الانتصار وكسب المواقف، ولذا فشهر رمضان فرصة لنتعلم قيم التسامح وإعطاء الأعذار للآخرين وبالتالي الفوز بالنفس السوية والقلب السليم.


الاعتناء بالنفس:


اهتم بمشاعرك واحتياجاتك فلنفسك عليك حق وذلك من خلال ممارسة الأنشطة البدنية والحصول على قسطٍ كافٍ من النوم والتغذية السليمة وممارسة تمارين التأمل والتنفس العميق فكل هذه الاهتمامات تجعل الإنسان يتحلى بالهدوء والسلام الداخلي .


لا تجعل المشكلات تتراكم:


فتراكم المشكلات يجعل الإنسان مضغوط نفسيا والسلام النفسي يقتضي التحلي بالصبر وتعلم الإنسان لاستراتيجات متعددة لحل المشكلات التي تواجهه وبالتالي قدرته على  مواجهة الضغوط  والأزمات في حياته.

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page