لايف ستايل

كل ما تريدين معرفته عن التهاب قناة فالوب من أعراض وأسباب


الإصابة بالتهاب في قناة فالوب يعد من الأمراض التي يصاب بها بعض النساء، وقد يكون السبب في تعرضهن لتأخر الحمل، وخلال التقرير التالي سنتعرف على أبرز الأسباب والأعراض، وذلك وفقا لموقع “webmed”.


ما هو التهاب قناة فالوب؟

 


الإصابة بالتهاب قناة فالوب يعد من الأمراض التي تصاب بها بعض النساء، ويجب الذهاب للطبيب للحد من  التعرض لأي مضاعفات صحية.


ما هي أسباب الإصابة بالتهاب قناة فالوب؟

 


أوضح التقرير، أن السبب شبه الأساسي للإصابة بالتهاب قناة فالوب يرجع إلى التعرض لعدوي بكتيرية، ومن أنواعها الكلاميديا، والمكورات البنية المسببة للسيلان، والميكوبلازما، والعقدية.


وأشار التقرير، أن البكتيريا تنتقل  خلال الجهاز التناسلي للنساء بعد العلاقة الحميمة، أو تركيب اللولب، والإجهاض، والولادة الطبيعية.


ما هي أعراض الإصابة بالتهاب قناة فالوب؟

 


هناك بعض الأعراض التي تظهر على النساء ويجب عليهن توخي الحذر، ومنها:


-ظهور رائحة مهبل كريهة.


-نزول إفرازات صفراء اللون.


-ألم شديد أثناء الدورة الشهرية أو الجماع.


-الشعور بألم شديد أسفل الظهر، والبطن.


-الغثيان والميل للقيء.


-ارتفاع حرارة الجسم.


-كثرة التبول.


ما هي المضاعفات الصحية الناتجة عن الإصابة بالتهاب قناة فالوب؟

 


في حالة ظهور الأعراض السابق ذكرها يجب على المرأة الذهاب مباشرة للطبيب، لتجنب التعرض لهذه المضاعفات، ومنها:


-انتقال العدوى للأعضاء أخرى، كالمبايض.


-الشعور بألم مزمنة في البطن والحوض.


-الإصابة بخراج في قناة فالوب.


-زيادة فرص الإصابة بحمل خارج الرحم.  


-الإصابة بالعقم نتيجة للتعرض لانسداد قناة فالوب.


ما هي طرق تشخيص الإصابة بالتهاب قناة فالوب؟

 


عن طريق القيام ببعض الفحوصات الطبية، ومنها:


-الخضوع لتحاليل محددة في الدم.


-تحليل البول.


-أخذ عينة من المهبل وعنق الرحم لتحديد نوع البكتيريا.


-القيام بمنظار البطن.


ما هي  طرق علاج التهاب قناة فالوب؟

 


يتم عالج التهاب قناة فالوب، عن طريق اكتشاف نوع البكتيريا المصاب بها الشخص، وتحديد المضادات الحيوية التي تحتاجها المريضة للقضاء على الإصابة، واستئصال أي التصاقات، والتخلص من الخراج في حالة الإصابة به.

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page